جديد

 

وزير الثقافة يفتتح معرض منظمة المراة العراقية المستقلة

تحت عنوان " ثقافتنا السياسية بريشة فنان "اقامت منظمة المراة العراقية المستقلة معرضا للبوستر السياسي واللوحات الفنية المعبرة عن قضايا المراة في 15/5/2006 على قاعة الواسطي وقد افتتح المعرض السيد نوري الراوي وزير الثقافة . وقد ضم المعرض 35 لوحة تناولت مواضيع متعددة كحقوق المراة في الدستور وحقوق الطفل وكذلك ضمان حقوق المراة المعوقة ومحاربة الارهاب والمراة وحقوقها في قانون الاحوال الشخصية وضمان حقوق جميع الاطياف في الدستور والمصالحة والسلام وغيرها من المواضيع التي تتعلق بقضايا المراة وحقوق الانسان . وكان هذا المعرض هو المعرض الختامي لسلسلة من المعارض التي اقيمت في فندق بابل وقاعات فنية مختلفة وفي الجامعات والمعاهد والمدارس من قبل منظمة المراة العراقية المستقلة . وقد شارك في رسم اللوحات 25 فنان من الفنانين العراقيين العالميين المبدعين وحتى من الفنانين الرواد مثل الدكتور قحطان المدفعي والفنانين وليد الجابري - وسام زكو - حسن نصار - شداد عبد القهار - نادية محمد ياس - فادية محمد ياس - طه وهيب - فيان سورة - نجم القيسي – زينب عبد الكريم – مهند الحيالي – تموز محمد ياس – نهلة النعيمي – الاء اسماعيل - عبد الكريم خليل - حيدر علي وغيرهم . وقد لاقى المعرض اعجاب جميع الحضور .من حيث الابداع الفني وتاثيره المباشر في نقل الفكرة من خلال اللوحات المعبرة

 

اقامت منظمة المراة العراقية المستقلة سلسلة من المعارض الفنية ذات الطابع السياسي حيث تم تكليف عدد من الفنانين التشكيليين العراقيين العالميين بتصميم عدد من الملصقات الاعلانية تتناول في جوهرها اهم مواضيع الساعة مثل نشر ثقافة المحبة والسلام وتحقيق الديمقراطية والمصالحة بين الاطياف المتنازعة والوصول الى صياغة دستور يرضي جميع الاطراف وحقوق المراة في قانون الاحوال الشخصية وغيرها.

وقد اقيمت ثلاثة معارض رئيسية اضافة الى عدد من المعارض الفرعية في قاعات فنية وجامعات ومدارس ومعاهد .

 عرضت مجموعة من البوسترات التي قام بتصميمها عدد من الفنانين التشكيليين المعروفين على النطاق المحلي والدولي وقد دعي الى هذه المعارض مجموعة من الشخصيات السياسية والاجتماعية والفنية والاعلامية والصحافة وكانت الدعوة عامة لمختلف شرائح المجتمع وخاصة المجتمع النسوي الذي حرم من هكذا تجمعات فنية اجتماعية سياسية وكان الحوار مفتوحا بين الشخصيات السياسية المعروفة والفنانين المبدعين لشرح ماجاء في مضامين البوسترات .

كما ان هذا النشاط قد شجع على خلق جو من المنافسة الشريفة بين الفنانين وجعلهم يبدعون اكثر وهذا سوف يخلق اجواء من التقارب الفكري الذي سوف ينتعش بين افراد مختلفي الاتجاهات والميول ويخلق نوع من المصالحة والوئام والتقارب في وجهات النظر بين الاطياف المختلفة الحاضرة في المعارض والمناقشات .